أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » #قوات_الارهاب_السعودية تعلن عن مقتل أحد عناصرها وإصابة 3 آخرين في #حي_المسورة
#قوات_الارهاب_السعودية تعلن عن مقتل أحد عناصرها وإصابة 3 آخرين في #حي_المسورة

#قوات_الارهاب_السعودية تعلن عن مقتل أحد عناصرها وإصابة 3 آخرين في #حي_المسورة

أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن مقتل أحد عناصرها وإصابة 3 آخرين، بهجوم وصفته بأنه إرهابي، على دورية للشرطة في حي المسورة بالقطيف في المنطقة الشرقية من المملكة.

وبحسب وكالة الانباء السعودية، أوضح متحدث باسم الوزارة أن الهجوم وقع في الساعة السابعة صباح اليوم الثلاثاء أثناء تجول دورية أمن بحي المسورة بمحافظة القطيف.

وتابع أن الهجوم نفذ بواسطة مقذوف متفجر، ما نتج عنه مقتل وكيل رقيب وإصابة ثلاثة من رجال الأمن.

وبدأت السلطات السعودية قبل اشهر تنفيذ قرارها بهدم حي المسورة في العوامية بالقطيف شرق البلاد، وهو حي أثري يمتد عمره لنحو 400 عام ويقطنه 2000 نسمة تقريبا حسب بعض التقديرات.. وتقول السلطات أنها تنفذ خطة لتطوير هذا الحي تتضمن إزالة المنازل القديمة، التي وصفت بأنها متهالكة وغير صالحة للسكن.

لكن حكاية الأحياء في القطيف ذات “الغالبية الشيعية” بالنسبة لسكّانها، لا تدخل في سياق تنظيمي اعتيادي تقوم به الدولة تُجاه مُواطنيها “السنّة”، وإنما يتعدّى ذلك، بكونه اعتداء سافر على إرادة أصحاب تلك المساكن كونهم أقليّة، والذين رفضوا بدورهم أخيراً مُغادرة حي المسوّرة، فما كان من السلطات، إلا أن أطلقت حملة أمنية، استقدمت خلالها عدداً من رجال الأمن، والذين تواجدوا لمُرافقة وحماية مُعدّات (جرافات) الهدم.

السلطات تَفرض حِصاراً خانقاً على بلدة العوامية، منع وصول الجرحى إلى المُستشفيات الذين وصل عددهم جرّاء الحملة الأمنية إلى العشرات، هذا بالإضافة إلى سُقوط قتلى ومنعت حملة هدم المنازل التي تزعم السلطات أنها خطر على حياة ساكنيها، من التحاق الطلاب بمدارسهم وإجراء الاختبارات النهائية، جرّاء إطلاق النار الكثيف العشوائي على منازل الحي.