أخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات و دراسات » “قلق” أعضاء الشورى وعدم نومهم!…✍هاني الفردان
“قلق” أعضاء الشورى وعدم نومهم!…✍هاني الفردان
هاني الفردان كاتب وصحفي بحريني

“قلق” أعضاء الشورى وعدم نومهم!…✍هاني الفردان

✍هاني الفردان

في خضم دفاع أعضاء مجلس الشورى عن أنفسهم في قبال هجوم الناس عليهم قبل تمرير قانون التقاعد الجديد، قال أعضاء في جلسة المجلس يوم الأربعاء إن “الكثير من أعضاء المجلس لم يناموا بسبب هم القانون”.

أول المتحدثين عن عدم نوم أعضاء في مجلس الشورى الشيخ عادل المعاودة، الذي أكد أنه يعرف من لم ينام من الأعضاء لأنهم “شايلين هم الناس”، ولكنه استدرك ذلك وقال “أنا لست منهم”!
ثانِي الأعضاء كان محمد علي حسن أكد هو الآخر عدم نوم الكثير من الأعضاء “لأنهم في قلق من القانون”!

هناك ألفاظ غير لائقة قالها بعض أعضاء مجلس الشورى عن من انتقد القانون وموقف مجلس الشورى فمنهم من وصف “البعض” بـ”المرضى النفسيين وأصحاب أجندات”، ومنهم من تحدث عن كون المنتقدين “تجار مفلسين” وغيرها.

بحجم القلق الذي يعيشه الناس والخوف على حقوقهم، لم يساوي ذلك عند أعضاء مجلس الشورى شيء، إذ وافق مجلس الشورى بالأغلبية على مشروع قانون التقاعد الذي أحالته الحكومة بصفة الاستعجال، وذلك بعد إجراء تعديل على إحدى مواده.

وصوت 32 شوريا بالموافقة على القانون مقابل رفض 3 فقط وهم: عبدالعزيز أبل، السيد ضياء الموسوي، والشيخ عادل المعاودة؛ وامتنع نائبان عن التصويت وغاب ثلاثة أعضاء.

كان لافتاً استماتة الكثير من الأعضاء في الدفاع عن أمرٍ واحد ومطالبة الحكومة بضمانات بشأنه، وهو أن لا تطال القرارات ما هو قبل القانون خصوصاً الجمع بين الراتب والمعاش التقاعدي محاولين إيهام الكثيرين أن تلك الاستماتة للدفاع عن حقوق الناس، ولكن لو عرف السبب لبطل العجب، إذ يعلم الجميع من هم المستفيدين من تلك الميزة، ولماذا كان المشروع مثار قلق لبعض أعضاء مجلس الشورى.

لصالح مدونة “صوت المنامة”

اضف رد