أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » القوات #الارهاب السعودية تستمر باستهداف المدنيين بالقذائف والرصاص العشوائي
القوات #الارهاب السعودية تستمر باستهداف المدنيين بالقذائف والرصاص العشوائي

القوات #الارهاب السعودية تستمر باستهداف المدنيين بالقذائف والرصاص العشوائي

تستمر القوات السعودية في مسلسل استهداف المدنيين الآمنين بالقذائف والرصاص العشوائي دون مراعاة لحرمة إنسان ولا مكان ولا لصغير ولا كبير ولا حتى مراعاة للأطفال والنساء.

وفي جديد التطورات، فتحت القوات السعودية اليوم الخميس في الساعة الثالثة والنصف عصرا نيران أسلحتها الصاروخية باتجاه المواطنين في شارع أحد في منطقة القطيف ماتسبب بخسائر مادية كبيرة طالت الممتلكات.

وأفادت مصادر محلية بأن القوات السعودية أغلقت “شارع أحد” الرئيسي في القطيف فيما غطت أصوات انفجارات القذائف الصاروخية على كثافة الرصاص العشوائي ماأدى إلى تضرر عدد من المحال التجارية فضلا عن اشتعال النيران في محل “إطارات الريف”.

وشوهدت النيران والدخان تتصاعد من محل “إطارات الريف” في الوقت ذاته ذكرت مصادر محلية عن وجود مجموعة من الشباب محاصرين بالداخل وسط إطلاق النار والأعيرة الثقيلة، مشيرة إلى تعرض أحد المواطنين للإصابة.

وفي غضون ذلك، تواصل القوات السعودية حصارها العسكري ضد المواطنين الآمنين في العوامية لليوم الـ 58 على التوالي حيث حاولت اليوم إدخال المزيد من آليات الهدم إلى حي المسورة التاريخي.

وقالت المصادر إن القوات النظام حاولت إدخال 7 آليات هدم تحرسها المدرعات إلى حي المسورة وسط إطلاق الرصاص العشوائي باتجاه المنازل بهدف مواصلتها عمليات الهدم والتدمير للحي التاريخي المهول بالسكان متسببة في تهجيرهم قسراً فضلا عن حالات الهلع والرعب الذي أحدثته بين أبناء المنطقة بالإضافة إلى الخسائر في الأرواح حيث سقط عدد من الشهداء وعشرات الجرحى منذ فجر الـ 10 من مايو الماضي إلى الآن.

وكانت القوات السعودية سحبت يوم أمس كامل مدرعاتها وآليات الهدم من الحي التاريخي مخلفة ورائها حالة من الدمار والخراب في الكثير من المنازل والمحلات والممتلكات والمساجد والمرافق العامة بالإضافة إلى إحراقها عشرات سيارات المواطنين.