أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » #الحوثي_وصالح يجددان الشراكة ويتفقان على تجاوز الخلافات بالحوار والتفاهم
#الحوثي_وصالح يجددان الشراكة ويتفقان على تجاوز الخلافات بالحوار والتفاهم

#الحوثي_وصالح يجددان الشراكة ويتفقان على تجاوز الخلافات بالحوار والتفاهم

في لقاء هو الأول من نوعه جمع قائد “أنصار الله” السيد عبد الملك الحوثي بالرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، ناقش الجانبان الخلافات بين الطرفين بكل “شفافية ووضوح”، وفق ما أكد مصدر لقناة “الميادين” التلفزيونية.
وأشار المصدر إلى أن الحوثي وصالح “أكدا على استمرار الشراكة بين الطرفين لمواجهة العدوان، واتفقا على تجاوز الخلافات والإشكالات العالقة بين الجانبين بالحوار والتفاهم”.
وقال السكرتير الإعلامي للرئيس اليمني السابق، نبيل الصوفي، على صفحته على فيسبوك إن الحوثي وصالح وصالح الصماد من “أنصار الله” وعارف الزوكا من “المؤتمر الشعبي العام” “ناقشوا اليوم تحديات الحال في صنعاء، وبعد أن أنجز المجتمعون ما يخصهم كقيادة جماعية، أكمل صالح والحوثي حوارهما الثنائي”.
وأشار الصوفي إلى أنه “يجري انتظار جدول التزامات متبادلة بينهما كشريكين في السلطة من اليوم وحتى آخر شهر أيلول/سبتمبر”، وأضاف “لا يحق لأي طرف منهما الانفراد بشيء من دون الآخر، ولا يحق لأي منهما إدعاء البراءة من النتائج. شركاء، سنغرق معاً إذا لم ننجو معاً”.
وأكّد الصوفي أنه سيتم “مراجعة القرارات وإعادة بناء دولة التحالف الوطني بما يعالج ما ظهر من اختلالات”.
من جهته، أكد المتحدث باسم “أنصار الله” محمد عبد السلام، في منشور له على صفحته على “فيسبوك”، حصول تواصل مباشر بين القيادات العليا لـ”أنصار الله” و”المؤتمر الشعبي العام”.
وأكد عبد السلام أنّ اللقاء يأتي “في سياق الحرص الوطني لمواجهة العدوان الظالم والغاشم بكل تحدياته وحرصاً على توحيد الجبهة الداخلية لمواجهة العدوان، وتعزيزاً للشراكة الوطنية لما فيه مصلحة الاستقرار الداخلي ودعم الجبهات العسكرية”.

اضف رد